الأربعاء 3 ربيع الأول 1439 - 22 نوفمبر 2017
جديد الموقع
بحث
التصنيفات
» قضاء الصيام

(قضاء الصيام)

من أفطر في رمضان لعذر يجب عليه قضاء ما أفطره بعدد الأيام التي أفطر ؛ لقوله تعالى : {فَمَنْ شَهِدَ مِنْكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ وَمَنْ كَانَ مَرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِنْ أَيَّامٍ أُخَر} [البقرة: 185]

وقت القضاء :
وقت القضاء موسَّع من نهاية رمضان إلى رمضان من السنَة التي تَليها ، ولا يَجوز تأخير القضاء بعد رمضان الآخَر بدون عذر.
والأفضل المبادرة بالقضاء ؛ لأن هذا من تعجيل الخير ، والإسراع لبراءة الذمة ، وخشية من عروض العوارض أو النسيان ، ولكي يصحَّ له صيام ستة أيام من شوال ؛ لأنها في بعض الأقوال لا تُصام إلا بعد القضاء.
وله أن يصوم القضاء مُتتابعًا ، وله أن يصومه مفرقا.
🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹
أسأل الله العظيم أن يبلغنا رمضان وأن يوفقنا جميعا لما يحبه ويرضاه .
🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹

شاركنا عبر شبكات التواصل الاجتماعي التالية:



ضع تعليقك