الأربعاء 3 ربيع الأول 1439 - 22 نوفمبر 2017
جديد الموقع
بحث
التصنيفات
» المربون الأفذاذ

(المربون الأفذاذ)

احرصوا أيها المعلمون على أن يكون ما تلقونه لتلامذتكم من الأقوال منطبقا على ما يرونه منكم من الأعمال ، فإن الناشيء الصغير مرهف الحس ، قوي الإدراك للمعايب والكمالات ، فإذا زينتم له الصدق فكونوا صادقين ، وإذا حسنتم له الصبر فكونوا من الصابرين.
اعلموا أن أي نقش تنقشونه في نفوس تلامذتكم من غير أن يكون منقوشا في نفوسكم فهو زائل.
ألا إن رأس مال التلميذ هو ما يأخذه عنكم من الأخلاق الصالحة بالقدوة ، وأما ما يأخذه عنكم بالتلقين من العلم والمعرفة فهو ربح وفائدة.
وجود المربين الأفذاذ ، والمعلمين القدوات الذين يستحضرون عظم المسؤولية ، ويستشعرون ضخامة الأمانة ، له أثر في التربية كبير ، يفتح للطلاب أبواب العلم ، ويشحذ قرائحهم لفهم معانيه.
المعلم الفذ يرد طلابه إلى الصواب برفق إن أخطأوا ، ويثني عليهم إن ناقشوا فأصابوا.
المعلم الفذ يثير الهمة ويقوي العزم ويربي تلامذته على تطلاب الكمال ونشدان المعالي.
🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹
أسأل الله أن ينفع بهذه الكلمات ويجعلها خالصة لوجهه الكريم .
🌷🌷🌷🌷🌷🌷🌷🌷

شاركنا عبر شبكات التواصل الاجتماعي التالية:



ضع تعليقك