الأربعاء 3 ربيع الأول 1439 - 22 نوفمبر 2017
جديد الموقع
بحث
التصنيفات
» حقيقة داعش (1)

الجهاد ذروة سنام الإسلام
والشهادة في سبيل الله فوز بالرضوان والجنان
وعزة الإسلام مقصد الأحرار من أهله
هذه المطالب الشريفة لا تحققها داعش
لأنها جماعة خوارج تجلت فيهم أوضح صفاتهم التي تميزهم
نطقت مجلتهم (دابق) بالحكم الصريح بالردة على الفصائل التي تقاتل النصيريين بالشام بل وعلى غيرها في بلدان أخرى نقول هذا مع اختلافنا مع تلك الفصائل في بعض الأهداف والوسائل
وتبعاً للحكم بالردة استباحت داعش دماء المسلمين وأموالهم وأعراضهم وهي الصفة المميزة للخوارج عن غيرهم ( يقتلون أهل الإسلام و يدعون أهل الأوثان )
ثم إنها لا توقر علماء المسلمين و تسفههم بل وتحكم عليهم بالكفر أو الفسق وهي الصفة الثانية المميزة لهم كما قال سلفهم لرسول الله صلى الله عليه وسلم وهو سيد العلماء ( اِعدل يا محمد فإنك لم تعدل ) وقال عن قسمة النبي صلى الله عليه وسلم : (هذه قسمة لم يرد بها وجه الله) و سفّه اتباعه علماء الصحابة ورأيهم فالخوارج وداعش منهم هم قوم (يقرأون القرآن لا يجاوز تراقيهم) لا فقه لهم و لا فقهاء كما قال قتادة في حديثه المرسل: (قوم قد أعجبتهم أنفسهم)
يا أيها المشتاق إلى الجهاد ذهابك مع داعش دمار للجهاد لأنك تقاتل معصومي الدماء والأموال
يا أيها المتمني الشهادة قتلتك مع داعش يمنعك هذا المُنى ويلحقك بشر قتلى فتكون من كلاب أهل النار
يا من يريد العزة للإسلام إن الخوارج هم من معاول هدم مجد الأمة عبر العصور
وسأحاول أن أجلي لك الأمر في المقالات القادمة بإذن الله تعالى …

شاركنا عبر شبكات التواصل الاجتماعي التالية:



ضع تعليقك